شارك

انطلاقة 2030 لممكلة العربية السعودية أصبحت  خطة لعدد من دول المنطقة،  ورحب البعض أن تكون نقطة استراتيجية لمنطقة العربية ونقطة تجمع لأقتصاد العربى بالكامل .

 

الدكتور أحمد عمر أستاذ الإقتصاد بجامعة القاهرة لـ”السعودي”، رؤية 2030 لابد ان تشمل الدول العربية ليكون هناك إقتصاد عربى قوى واسواق عربية حرة بين الدول العربية لزيادة الاستثمارات بين الدول العربية فى المنطقة، خاصة مع تراجع إسعار النفط عالميا لابد من تحرير التجارة بين الدول العربية ويكون هناك منطقة حرة ومصانع تخدم الدول العربية ، بالأضافة الى زيادة الاستثمارات فى مجال السياحة بالدول العربية ويكون هناك مجلس أعلى لإقتصاد العربى يضم مصر والسعودية والإمارات.

وأضاف عمر، اقتصاد عربى منفتح سيكون طفرة وتعميم رؤية الاقتصادية لدول العربية سيكون فى صالح المنطقة العربية بالكامل التى سيكون له الأفضلية للسيطرة على الإقتصاد العالمى بالكامل لابد إن تكون الرؤية متكاملة وبمشاركة الدول العربية بالكامل، لأن المنطقة العربية فى حاجة الى رؤية اقتصادية متكاملة الاطراف واستراتيجية موحدة يسير عليها الجميع، ويكون هناك إجتماعات بشكل دوري لخدمة الرؤية الإقتصادية مع الإستعانة بالخبرات العربية فى صناعة الإقتصاد والاستعانة بتجارب الأوروبية الناجحة فى مجال الإقتصاد اذا استطعنا فعل ذلك أضمن لك اقتصاد عربى متكامل خلال السنوات القادمة.

فيما أكد الدكتور محمـد عبد العزيز حجازى أستاذ الاقتصاد بالجامعة الأمريكية لـ”السعودي”، المنطقة العربية تحتاج الى رؤية متكاملة ليكون هناك قوة إقتصادية عربية قوية قادرة على منافسة الدول الغربية، وتعميم رؤية 2030 فى الدول العربية سيكون نجاح للمملكة صاحبة الفكرة وبداءات مصر أيضا تبنى استراتيجيات فى 2030 وتوحيد الأفكار هو إستراتيجية نحو زيادة الصادرات العربية بالمنطقة ولأبد ان يكون هناك منطقة إقتصادية عربية متكاملة تخدم على صناعة إقتصاد قوى.

وشدد أستاذ الاقتصاد بالجامعة الأمريكية، على ضرورة توفير المناخ الجيد من أيدى عاملة والإستعانة بالخبرات والشباب وتأهيل الكوادر القادرة على صناعة الفارق ليكون نواه لمستقبل العربى ضرورة تأهيل الشباب سيكون هو نقطة صناعة المستقبل، إضافة لابد ان تتضمن رؤية 2030 اهم شى هو تحرير التجارة العربية بين الدول وخفض الجمارك والضرائب على المنتجات العربية، ويكون هناك هيئة عليا لاستثمار العربى يكون بها ممثلين لكافة الدول المشتركة بالرؤية المؤحدة لاقتصاد العربى.

لا يوجد تعليقات

اترك تعليقا