شارك

 

نعم إسرائيل المستفيدة من وجود داعش فى المنطقة لأن ذلك يخدمها فى خلخلة الأنظمة العربية وتواجد الموساد الاسرائيلى فى سوريا والعراق بشكل وكثافة أكبر مما يخدم اطماعها فى المنطقة.

 

ويقول المحلل السياسى العراق اشرف اللبان لــ” السعودي”، داعش يخدم اسرائيل بصفة عامة وبشكل خاصة، فاليوم يختلف كثيرا هذا التنظيم الذى لم يقم باى عملية داخل اسرائيل يقوم بعمليات كبيرة فى الدول العربية والعمل على زعزعة استقرارها بشكل مستمر ، بالأضافة الى انه يعطى الفرصة لأجهزة الإسرائيلية بالتواجد داخل الاراضى العربية من خلال الجواسيس التابعة لموساد الإسرائيلى اذا داعش يخدم اسرائيل بشكل مباشر وغير مباشر.

مضيفا الأمور كلها تكشف أن داعش لديه تواصل بشكل أو باخر مع اسرائيل، وهذا واضح تل ابيب لم يصل اليها داعش ليس نتيجة التشديدات الأمنية ولكن نتيجة أمر هام المؤاماءت وهذا واضح للغاية.

 

وأضاف السياسى العراقى، داعش يعمل على اعطاء اسرائيل فرصة كبيرة ان تبتعد هى عن المعركة وهو يخوض المعركة بديلا عنها، وهذا ما يحدث اليوم عندما نرى الوضع ستعلم ان داعش لا يخدم غير مصلحة إسرائيل فقط.

 

واتفق معه  السياسى أحمد ابو عمار وقال لــ” السعودي”، اسرائيل تستفيد من داعش بشكل كبير فى المنطقة دون ان يكون له يد هى، هذا أمر هام لغاية وهنا السؤال هل عناصر لداعش فى سوريا تم علاجها فى اسرائيل سؤال دون إجابة ولكن بعض المستشفيات فى تل ابيب وحيفا أكدت ان عناصر لداعش تم علاجها باسرائيل وغادرت وهو دليل وواقع ملموس على ان اسرائيل لديها اتصالات استخباراتية بقيادات تنظيم داعش الإرهابى وتعمل على دعمه بشكل مستمر ، إسرائيل الدولة الوحيدة التى لم تتحدث عن داعش علنا وعن ارهابهم وهذا دليل أخر يؤكد ان لهم مصالح مع هذا التنظيم بمحاولة تفكيك المنطقة العربية وتهديد استقرارها.

لا يوجد تعليقات

اترك تعليقا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.