شارك

أعلن مصدر رسمي كردي اليوم الأحد، إصابة خمسة مدنيين وحرق مئات الهكتارات من البساتين والمراعي الجبلية جراء قصف إيراني للمناطق الحدودية مع اقليم كردستان.

وقال قائمقام قضاء سوران، كرمانج عزت، إن “القوات الإيرانية استأنفت قصفها الصاروخي والمدفعي قبل ظهر اليوم وأستمر القصف الذي استهدف منطقتي سيدكان وحاج عمران الحدودتين، أكثر من ساعة ونصف الساعة”.

وتابع أن “عمليات القصف العنيفة أدت إلى إصابة خمسة مدنيين (ثلاثة أطفال ووالدتهم ووالدهم) في منطقة حاج عمران كما أدت إلى احراق أكثر من 300 هيكتار من البساتين والأراض الزراعية والمراعي الجبلية”.

وأشار إلى أن “القصف اجبر كافة سكان القرى الحدودية الواقعة في المنطقتين الى ترك منازلهم وقراهم خوفا من القصف العشوائي”.

وأضاف أن “القوات الايرانية تقوم بقصف المناطق المدنية والقرى الحدودية التابعة لإقليم كردستان بحجة تواجد مقاتلين بيشمركة من الحزب الديمقراطي الكردستاني الإيراني في المنطقة”.

يذكر أن قوات البيشمركة التابعة للحزب المذكور تشن هجمات مسلحة خاطفة على مقرات ومواقع قوات الحرس الثوري في المناطق الحدودية وداخل مدينة شنو في كردستان إيران ما أدى إلى مقتل العشرات من أفراد الحرس الثوري الايراني خلال الأيام الماضية.

لا يوجد تعليقات

اترك تعليقا